مسؤول فرنسي: موريتانيا ينبغي إن تكون مثالا يحتذى به في منطقة الساحل

0 minutes, 0 seconds Read

قال رئيس مجموعة الصداقة الفرنسية-الموريتانية بالجمعية الوطنية الفرنسية، أوريليان تاشييه، إن “موريتانيا لم تشهد أي هجوم إرهابي منذ عام 2011، وذلك نتيجة أسلوب، جمع بين العمل العسكري وبرامج مكافحة التطرف”.

 

وأكد تاشييه في تغريدة عبر حسابه بتويتر، أن “موريتانيا يجب أن تكون مثالا ملهما لدول منطقة الساحل”، في مجال مكافحة الإرهاب.

 

جاءت تصريحات البرلماني الفرنسي بعد لقاء جمعه بالسفير الموريتاني في باريس، أحمد ولد باهيه مساء اليوم الاثنين.

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *