الأمين العام لرئاسة الجمهورية يدعو لتجاوز الخلافات العقارية

0 minutes, 2 seconds Read

thawabet.net

شدد الوزير الأمين العام للرئاسة مولاي ولد محمد الأغظف على ضرورة تجاوز ما وصفها بـ”بعض النزاعات العقارية الشكلية”، مؤكدا أنه “تمنع البعض من ممارسة حرياتهم في التنقل والزراعة والحفر، وهي حريات مكفولة بنص الدستور”.

 

ونوه ولد محمد الأغظف خلال اجتماع ترأسه في مدينة باسكنو أقصى الشرق الموريتاني بما وصفه بتسارع وتيرة التدشينات التي أشرف عليها الرئيس خلال الأسابيع الماضية، والتي شملت العديد من المشاريع التنموية والخدمية في مختلف القطاعات الوزارية، واعتبر أن ذلك خير دليل على حرص الرئيس على النهوض بالبلد.

 

وجدد الوزير الأمين العام للرئاسة التأكيد على أهمية القرار الاستراتيجي الذي اتخذه الرئيس بإنشاء المدرسة الجمهورية التي تذوب فيها الفروق الاجتماعية ويتساوى الجميع في حق التعليم الذي هو الركيزة الأساسية لتطور ونمو الشعوب.

 

وأثنى ولد محمد الأغظف على تنوع وثراء مقاطعة باسكنو بمواردها وخصوصياتها الثقافية والاجتماعية، وكونها تشكل بوابة حدودية مهمة.

 

وحدد ولد محمد الأغظف أهداف جولته في مقاطعات ولاية الحوض الشرقي في الاطلاع على أوضاع المواطنين، وتقييم مستوى تنفيذ المشاريع التنموية المبرمجة في الولاية.

 

عمدة باسكنو شيخنا محمد سيدي، رحب بالوفد الذي يقوده ولد محمد الأغطف، وعبر عن أمله وأمل السكان في أن يكون الوفد أمينا في نقل اهتمامات الساكنة إلى الرئيس محمد ولد الغزواني.

 

أخبار ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *