وحسب ما أكدت الشركة الأمريكية، فإن السفينة تعمل حاليًا، في حقل “آحميم” قبالة سواحل موريتانيا والسنغال، بموجب عقد مدّته 8 أشهر ابتداء من ابريل، لصالح شركة النفط البريطانية “بي بي”.

 

وبعد انتهاء هذا العقد، ستنتقل السفينة إلى أنغولا للحفر لصالح عميل لم تكشف الشركة عن هويته، بدءًا من يناير وحتى مارس من عام 2023.

 

السفينة صنعت في حوض لبناء السفن بمدينة جيوجي الكورية الجنوبية، وتسلمتها الشركة الأمريكية في عام 2013، ويبلغ طول السفينة حوالي 780 قدمًا، ويمكنها العمل على عمق يصل إلى 40 ألف قدم.